دمشق 22/10/2017 - 14:47 م
آخر الأخبار
إجراء مزايدات علنية لاستثمار حتى كانون الأول استدراج عروض تعمير واصلاح القاطرات الخشبية مناقصة داخلية بالسرعة الكلية لتركيب و تنفيذ شبكات حواسيب في المؤسسة العامة للخط الحديدي الحجازي مزايدة الربع الأول لأستثمار عقارات في الخط الحديدي الحجازي قطار النزهة مستمر في رحلاته فندق السميراميس - استثمارات جديدة في الخط الحديدي الحجازي قطار النزهة يستأنف رحلاته اليومية من دمشق باتجاه بلدة دمر متحف القطارات السوري حديد من ذهب إجراء مزايدات علنية لاستثمار العقارات إجراء مزايدات علنية لاستثمار العقارات
استبيان الموقع
ما رأيك بالتصميم الجديد لموقع المؤسسة العامة للخط الحديدي الحجازي ؟



الحجازي من مرحلة الاستدانة إلى الربح
2017-03-05 11:49:42

  الحجازي من مرحلة الاستدانة إلى الربح

 أكد حسنين علي مدير عام المؤسسة العامة للخط الحديدي الحجازي أن قاطرة (الحديدي) تسير على سكة الاستثمارات والاستفادة منها بالشكل الأمثل لتنتقل المؤسسة من مرحلة الاستدانة من خزينة الدولة في بداية الأزمة إلى مرحلة الربح والوفرة حيث بلغت إيرادات المؤسسة 618 مليون ليرة وبنسبة تنفيذ 100% كما أنها أنجزت 27 ألف لوحة مزدوجة خلال العام المذكور إضافة إلى الاستعداد لافتتاح فندق سميراميس قريباً حيث يتم تأهيله ضمن شرط أن يوازي فنادق من مستوى 4 نجوم, علماً أن الفندق يحقق إيرادات جيدة تبلغ 133مليون ليرة سنوياً ويتزايد بنسبة 10% كل خمس سنوات ليصل في الـ 5سنوات الأخيرة إلى 256 مليون ليرة في السنة مشيراً إلى أن المؤسسة تسعى للاستفادة من خبرات الدول الصديقة لتطوير وتحديث العربات والسكك في دمشق وريفها, واستكمالاً للإجراءات التنفيذية في مشروع نقل الضواحي بمحاوره الثلاثة وأكد علي أنه تمت إضافة محور رابع يمتد من الحجاز إلى مطار دمشق الدولي مروراً بمنطقة السيدة زينب – مدينة المعارض بما يحقق تكاملاً بين وسائط النقل البري والجوي إضافة إلى دوره في تسهيل عمل المسافر جواً عبر مطار دمشق الدولي.

                 
 وعن تجهيز القاطرات بيّن علي أن الحياة عادت إلى حركة النقل السككي حيث تمت إعادة وتأهيل القاطرات بعد تعرضها للتخريب على أيدي العصابات الإرهابية المسلحة والوصول إلى جاهزية القطار مع السكة من خلال إمكانات ونفقات المؤسسة فقط وكشف عن نية المؤسسة تجهيز قاطرات أخرى مع صيانة السكك من أجل تسيير رحلات إلى جميع المناطق الآمنة وبين أن عدد المتنزهين على متن قطار النزهة بلغ 27 ألف راكب علماً أن عام 2015 شهد نقل 10آلاف راكب, موضحاً قلة المسافرين إلى عدم الجدوى الاقتصادية مع خصوصية الطقس خاصة أن الحركة تزيد في فصل الربيع والصيف, مع الإشارة إلى أن هناك جهات حكومية ونقابية وفعاليات عديدة تتواصل مع المؤسسة من أجل تخصيص رحلات سياحية وتعليمية واطلاعية وفنية.